الورقة الخامسة عشر | الموقع الرسمي للكاتب فوزي بليله

أوراق مبعثرة… من حياة ممرض

فوزي بليله

الورقة الخامسة عشر (جزاؤهم النسيان -2)

بعد أن تكلمنا عن العم جابر…

واحد من الأربعة القابعين بغرفة رقم (113) بقسم الباطنة…

نتكلم اليوم عن السيد…

فالسيد لا يجيد العربية…

ولا تجد منه سوى الابتسامة الدائمة على شفتيه…

وقيل أنه كان قادم للحج…

وأغمي عليه وأُحضر إلى المستشفى…

وغادر ذويه بعد اتمام مناسك الحج…

ليظل وحيداً هنا بلا قريب ولا أنيس…

كان العم جابر رحمه الله دائماً في جدل معه…

وكان يحاول استفزازه بشكل مستمر…

وبعد عدة مخاطبات إلى سفارة بلده…

وبعد عدة سنوات مضت…

وبعد أن غادرت هذا القسم لقسم آخر…

سمعت بأنه قد حضر أقارب السيد لمكة…

وتم استلام السيد ورحلوا به إلى اندونيسيا…

ومن حضر هو حفيده وعائلته…

وقد فرح بهم فرحاً شديداً…

هنا كان النسيان قسراً وليس لهم فيه حيلة…

ولكن نسيان عم جابر كان متعمداً…

شتان بين من حضر من بعد آلاف الأميال…

وبين من نام بمنزله الذي يبعد مئات من الأميال…

انها الحياة تقسو أحياناً…

وتبتسم مرات…

وبين القسوة والحياة…

نعيش لذة العيش…

وان كان قلبك صافٍ…

وروحك نقية…

لن تؤثر فيك تقلبات الزمن…

ودمتم سالمين،،،،

تواصل معي

15 + 8 =