مكة المكرمة واجهة حضارية للعالم الإسلامي…

تهفو إليها الأفئدة…

قبلة المسلمين…

وتعظيمها واجب…

ولكن هناك جشع من بعض مقدمي الخدمات بها…

بالأمس كنت مع عائلتي نبحث عن منفس وملاذ…

لم أجد سوى منتزهات على الخط السريع لجدة…

هناك يتواجد خمسة متنزهات…

وبمنطقة تكتظ بالزحام الشديد…

المنتزه الأول، وهو أقدمها جلساته للأسف لا تليق بسمعة المكان…

طاولات تراكمت عليها الأغبرة…

وأطعمة لا نعلم كيف يتم طهيها وسط تلك الأغبرة…

وكأن الموقع لم يحظَ بجولة المفتش المسؤول من الأمانة…

أسعار غالية جدا..

والقيمة أغلى بكثير من الخدمة…

وكذلك المنتزه الثاني والذي يقدم أسماك فاسدة، وبأسعار خيالية، وجلسات شعبية متسخة…

والمنتزه الثالث وهو حديث ولكن الأسعار مرتفعة…

والمنتزه الرابع نفس الصفات…

ونأتي إلى المنتزه الخامس والذي يقع بقمة الجبل…

لكي تحصل على جلسة؛ لتأكل بداخلها عليك أن تدفع (١٠٠) ريال..

بالرغم من تعليمات وزارة التجارة…

وهناك جلسات بـ (٥٠٠) ريال…

السمك غير طازج ومجمد وقارب على الفساد….

والسعر نار يا سيدي نار…

هذه منتزهات مكة، والتي تقدم مصلحتها على مصلحة المواطن…

وعلى مصلحة الوطن وسمعته….

منتزهات تقدم أسماك فاسدة والبعض منها قارب على الفساد وبأسعار جشعة بمنطقة تعتبر من أطهر بقاع الأرض…

إلى متى تظل الخدمات سيئة والقيمة عالية جدا…

أرفع لسموكم بلاغي هذا؛ راجيا من الله ثم من سموكم الكريم النظر إلى الوضع…

نعم لقد سئمنا من جشعهم…

ومن خدمات لا تليق بعظمة المكان…

ولا تليق بالمواطن وضيف بيت الله الحرام….

ودمتم طيبين،،،